User Settings

  • Background
  • Fade speed
  • Music
  • Text size
Choose a backgound theme.
Choose the speed the daily prayer fades between stages.
Choose music to play during the daily prayer.
Choose the size of the text for your daily prayer.

تأمّلك - 2020-09-18

في حضرة الله

الله معي. بل أكثر من ذلك، الله في داخلي. بفضله أنا كائن.

آخذ الوقت لأتأمّل في حضور الله الّذي يبثُ
فيّ الحياة،

في جسدي، في فكري، في قلبي وفي كلّ تفاصيل
حياتي.

صلوات لنيل الحريّة الداخليّة

أطلب نعمة التحرّر من كلّ صورة عن الله تُناقض حبّه لي،
ورغبته في سعادتي، بل أرغب من كلّ قلبي في اكتشاف مشيئته وكيفيّة العمل على
تتميمها.

مراجعة الحياة

إن كانت صلاتك في نهاية النهار يمكنك الاستعانة بهذه الصلاة، وإلاّ انتقل إلى الفقرة التالية، وارجع إليها في نهاية نهارك 

ما هي المشاعر الّتي تنتابني في هذا النهار؟

أضع مشاعري تحت نور الله المحبّ كي أفهم معانيها

أشكر الله على ما يثير فيّ سلامًا وفرحًا

أتنبّه إلى ما يثير فيّ امتعاضًا وانزعاجًا

أشكر الله لأنّه يُظهر لي من خلال هذه المشاعر طُرق تقدّم، وأسأله الحكمة كي أُدرك كيف أسير فيها

الكلمة

لوقا 8: 1-3

وسارَ
بَعدَ ذَلك في كُلِّ مَدينَةٍ وقَريَة، يُنادي ويُبَشِّرُ بِمَلكوتِ الله، ومعَه
الاثْنا عَشَر، ونِسوَةٌ أُبْرِئْنَ مِنْ أَرواحٍ خَبيثَةٍ وأَمراض، وهُنَّ
مَريَمُ المَعروفَةُ بالمِجدَلِيَّة، وكانَ قد خَرَجَ مِنها سَبعَةُ شَياطين، وحِنَّةُ
امرَأَةُ كوزى خازِنِ هيرودُس، وسَوسَنَة، وغيرُهُنَّ كَثيراتٌ كُنَّ
يُساعِدْنَهُم بِأَموالِهِنَّ.

بعض نقاط التأمّل

Active
Default
  • الطرق والقرى التي يبشّر فيها الربّ، الاثنا عشر، النسوة ويسوع. أضع نفسي في المكان أطلب نعمة معرفة باطنيّة أعمق للربّ
  • أتأمّل في النسوة، القاسم المشترك الذي جمهعنّ هو فساد صيتهنّ في حياة سابقة. هنّ يستخدمن أموالهنّ لأجل يسوع، والناس تعلم ذلك
  • أتأمّل في موقف التلاميذ من النسوة، من جهة، ومن الصيت الذي تجلبه النسوة عليهنّ من جهة أخرى
  • أتأمّل في يسوع، موقفه من المجتمع وتجاه الصعوبات والمشاكل الناتجة عن هذه الصحبة

مناجاة

بأيّ طريقة أثّرت فيّ اليوم كلمة الرّب ؟

هل حرّكت فيّ شعورًا ما أو تركتني في فتورٍ وفراغ؟

هل أوحت إليّ بأفكار أو بقرارت؟

أتصوّر الرّب يسوع إلى جانبي، واقف أو جالس...

أتوجّه صوبه وأشاركه اختباري

الختام

أشكر الله على هذا الوقت الّذي وهبني أن أقضيه معه وعلى كلّ ما أعطاني أن أعيشه من خلال صلاتي.

لدعم موقعنا

Praying

Reflecting

تواصل معنا

The prayer site run by the Irish Jesuits