User Settings

  • Background
  • Fade speed
  • Music
  • Text size
Choose a backgound theme.
Choose the speed the daily prayer fades between stages.
Choose music to play during the daily prayer.
Choose the size of the text for your daily prayer.

تأمّلك - 2021-09-27

في حضرة الله

الله معي. بل أكثر من ذلك، الله في داخلي. بفضله أنا كائن.

آخذ الوقت لأتأمّل في حضور الله الّذي يبثُ
فيّ الحياة،

في جسدي، في فكري، في قلبي وفي كلّ تفاصيل
حياتي.

صلوات لنيل الحريّة الداخليّة

أسأل
المساعدة من الله، كي يحرّرني من همومي، فأنفتح على حضوره في وقت صلاتي هذا، من
أجل المزيد في معرفة الله وحبّه وخدمته.

مراجعة الحياة

إن كانت صلاتك في نهاية النهار يمكنك الاستعانة بهذه الصلاة، وإلاّ انتقل إلى الفقرة التالية، وارجع إليها في نهاية نهارك 

ما هي المشاعر الّتي تنتابني في هذا النهار؟

أضع مشاعري تحت نور الله المحبّ كي أفهم معانيها

أشكر الله على ما يثير فيّ سلامًا وفرحًا

أتنبّه إلى ما يثير فيّ امتعاضًا وانزعاجًا

أشكر الله لأنّه يُظهر لي من خلال هذه المشاعر طُرق تقدّم، وأسأله الحكمة كي أُدرك كيف أسير فيها

الكلمة

لوقا 9: 46-50

وجرَى
بَينَهم جِدالٌ فيمَن تُراه الأَكبَرَ فيهم. فَعَلِمَ يسوعُ ما يُساوِرُ قُلوبَهم،
فأَخَذَ بِيَدِ طِفْلٍ وأَقامَه بِجانِبِه، ثُمَّ قالَ لَهم: «مَن قَبِلَ هذا
الطِّفلَ إِكراماً لِاسْمي فَقَد قَبِلَني أَنا، ومَن قَبِلني قَبِلَ الَّذي
أَرسَلَني. فمَن كانَ الأَصغَرَ فيكم جَميعاً فذلِكَ هو الكَبير». فتَكَلَّمَ
يوحنَّا قال: «يا مُعَلِّم، رَأَينا رَجُلاً يَطرُدُ
الشَّياطينَ بِاسمِكَ فأَرَدْنا أَن نَمنَعَه، لِأَنَّه لا يَتبَعُكَ مَعَنا» فقالَ
لَه يسوع: «لا تَمنَعوه، فمَن لم يَكُنْ علَيكم كانَ مَعَكم». 

بعض نقاط التأمّل

Active
Default
  • البيت، وسكّانه، التلاميذ، يسوع. أضع نفسي في المكان أطلب نعمة استيعاب نظام عالم الملكوت
  • التلاميذ يفكّرون حسب نظام العالم العاديّ : من هو الأقوى، الأكثر نجاحًا وجدارةً
  • الطفل هو من نعطيه دون مقابل لأنّه لا يستطيع شيئًا. هو مناسبة لممارسة المجانيّة، أساس العالم الجديد
  • يسوع يرى عبثيّة الدخول في لعبة العنف وغبائها

مناجاة

ما الّذي شعرت به خلال تأمّلي؟

تعزية أو اكتئاب أو حيرة أو خوف أو غضب أو حزن أو خيبة أو
اندهاش ...

أتصوّر الرّب يسوع إلى جانبي، واقف أو جالس...

أتشارك معه بمشاعري

الختام

أشكر الله على هذا الوقت الّذي وهبني أن أقضيه معه وعلى كلّ ما أعطاني أن أعيشه من خلال صلاتي.

لدعم موقعنا

Praying

Reflecting

تواصل معنا

The prayer site run by the Irish Jesuits